الاثنين، يناير 16، 2006

زهرة بحر

فى زرقة سماء صافية..
فى جو ذات نسيم عطر..
تهيج أمواج بحر..
أمواج بحر قلبي..
لتصطدم..
لتصطدم بصخورك..
فتعود خائبة..
قلبك الحجر حائلا..
يقف مانعا..
ليصد أمواجى..
لتزيد دموعى فى بحري..
لتثير اكثر أمواجي..
لتغيب الشمس بداخلي..
تصير بلونها البرتقالي..
فيسيطر على السماء..
وتزداد الأمواج ..
وتتوالى ..
تندفع الى صخورك..
تحاول تحطيمها..
لتصل لك..
تستمر ..
وتعود كل يوم ..
الى أن أجدك ..
ذات يوم..
زهرة..
تملأ بحري..
تنضر بداخله..

ليست هناك تعليقات: