الثلاثاء، يناير 24، 2006

الشعب الاهبل

نعم نحن شعب اهبل هذا رأيي ولى مطلق الحرية فيه واقوله شاملا علينا جميعا ولكننا ربما بنسب متفاوتة
ان نكون نصفنا جاهل امى لا يقرأ او يكتب فهى ازمة تريد الكثير
اما ان يكون نصفنا الاخر المفروض انه متعلم نجده (بالعافية) يقرأ ويكتب وهناك من ليس له بشئ سوى قراءة ومذاكرة دراسته فحسب اما الباقى او قراءة اى شئ اخر فهو هبل ونصف المتعلمون واكثر هذا رأيهم فقراءة شئ غير دراستك لهو لهو وعبث وضياع وقت فارغ
وهذا ما يثير غيظى كثيرا جدا ولكنى احاول اخفاء غيظى وكبته امام هؤلاء الجاهلون فهم فى رأيي اكثر جهلا ممن لم يتعلموا من الاصل
ان يظن فرد ان قراءة او كتابة اى شئ مجرد لغو لهو غباء بالتأكيد غباء يشمل بلدنا كثيرا
لربما بعد ذلك اجد ان القراءة ضارة جدا بالصحة ومضيعة للوقت واخطر من ان تشرب سيجارتك او ان تكون اخطر من كلماتك التى ربما تكون فارغة بما انك فارغ
وبعد انتشار الانترنت الذى يستخدمه اكثر من نصف مستخدميه ايضا للشات والحديث فقط وكأن ليس له اى فوائد اخرى وبالطبع التى ستجد اساسها قراءة قراءة اى شئ سواء سياسة اخبار قصص روايات اشعار اقتصاد علوم اى شئ فكل ذلك متجاهل بالطبع لاننا نفس الشعب الاهبل الذى لا يقرأ من الاصل اى كتاب فى يده ولو يحاول فى صفحة الكتاب الاولى حتى يعرف هو جذبته ام لا ؟ او يحاول قراءته كله ليرى هل قبل ان يقرأوه مثلما بعد قراءته ؟
ان كان كل كلامى هذا عبثا يا من قرأت هذا وضيعت وقتك الثمين فلتعرف انى انا الاهبل وحدى فقط او ربما يشاركنى الهبل قلة قليلة جدا وعندها تعرف انى اخرف عندما اقول اننا جميعا شعب اهبل

هناك تعليقان (2):

wa7d mn el e5wat يقول...

كلامك صح المليون المية بس خللى بالك انت بتغلط فى السياية!!!

بابا حسنى يزعل و هو ليسا مفتتح معرض الكتاب و لا ماما سوزان و مشوار القراءة للجميع

و لا مشروع نحو الامية :) , هى البلد باظت من شوية

Sarwa يقول...

موش معقوله يعنى الشعب كله اهب وانت اللى صح
بقولك ايه ماتيجى نعمل عمليه ونبقى زيهم