الخميس، فبراير 09، 2006

الرئيس الوطنى

قمة شكرى للرئيس العظيم المبجل على وطنيته العظيمة حيث انه ذهب لزيارة منتخب بلاده ليشجعه على النصر ورفع بلاده عاليا وهذا يدل على مساندات الرئيس العظيمة فى كل المجالات حتى الرياضة ويجب ان نعلم جميعا انه لم يذهب للاهالى عند العبارة الغارقة فهذا لانه يرى الفائدة الاكبر للوطن غير انه عندما يذهب للمنتخب فهو يساند الشعب كله اما العبارة فالغارقون حوالى الالف ليسوا بالكثير غير مؤثرين تماما ثم ان رجاله قاموا بالواجب تماما من حيث الضرب وغيره غير القيمة المالية المقدرة ثمنا لكل ضحية نشكر الرئيس لمجهوده كما انه سيحضر نهائى البطولة الافريقية ويجب شكره على ذلك وعدم الفاته بشأن العبارة ابدافهذه امور صغيرة لا يصح النقاش فيها

هناك 5 تعليقات:

wa7d mn el e5wat يقول...

طبعا راعى الرياضة و الرياضيين ابو وش حلو على المنتخب و احنا وشنا ابن كلب

اما بالنسبة للعبارة فعلى راى احد الاصدقاء " لا حياة لمن تنادى " و تيجى هنا فايدة الفضائيات اللى مبتغطيش اى حاجة و اذا فالت حاجة تبفى كذب
و الحمد لله الرئيس كان بيتابعها باستمرار و ربنا معاه و معانا

tamer يقول...

معلشى بقى انتى عارفة الريس مشغول وهيعمل اية ولا اية


لكى الله يامصر


شكرا على البوست

ولكل00000000 يوم


الى الامام عزيزتى

taty يقول...

تصدق عندك حق
حد يفوت الدورة الافريقية برضوه عشان عبارة غرقت ياااه فوقتني والله كدة تعود الامور لوضعها الصحيح
مدونة جميلة انا اول مرة اجي هنا بس استمتعت
ربنا يوفقك

محمد ياسر يقول...

شكرا لرد
wa7d mn el e5wat
وشكرا لتاتى واتمنى اشوفكم دايما

تامر مش عارف ازاى شفت انى واحدة مع انه مكتوب انى محمد ياسر واتمنى اشوفك تانى برضه

manora يقول...

بقى ده اسمه كلام برضه يا محمد
انت مش عارف ان كرة القدم عندنا هنا فى مصر اغلى من اى عباره و اى نقاله و حتى اغلى من الشعب كله
ياراجل ده اسمه كلام
انت المفترض تحترم السيد الرئيس لانه لقى وقت و فضى نفسه مخصوص علشان الكورة حبيبه الملايين
و ربنا يرحمنا بقى